KADA11

    زفرات روح هائمة ......... بقلم القيصر وليد

    شاطر

    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 769
    تاريخ التسجيل : 09/03/2010

    زفرات روح هائمة ......... بقلم القيصر وليد

    مُساهمة  Admin في الجمعة مايو 28, 2010 5:24 am


    ترى كم تحملت ومازلت أتحمل
    وأرسم لوحات حلمي على وجه القمر
    لوحدي أرنو أليها وأتأمل
    تعود نسائم الفرح لمباهج صباحاتها
    وأعود لقسوة تلك العيون لإتغزل
    وأعود لإشتاقكِ أكثر
    ولإحُبكِ أكثر
    ولإهواكِ أكثر
    ولست بمجبر
    بل بسحر عينيكِ مسّير
    وبنسيم شذاكِ مخدر
    وسأعشقكِ أكثر وأكثر وأكثر

    **************

    أيا أمرأة أستوطنت كبد السراب
    وتقاسمت ذنوب روحي هي والغياب
    ألا تغريكِ تلك الرغبة المنسابة من بين أناملي
    ألا يصل مسامعكِ صدى صوت الحنين وهو يصك سواحلي
    أم مازلتي تنحرين روح الفرح بسكين العتاب

    ************

    هاهي عقارب زماني تعلن توقفها التام
    بين عينيكِ
    وهاهو معين العسل يتفجر متدفقا
    من شفتيكِ
    وها هي الروح تغمض جفنها
    بين راحتيكِ
    أهو نوم ؟
    أم خدر ؟
    أم ضجر ؟
    أم هو الموت ؟؟
    وحيدة هي الروح بعدكِ سيدتي
    فحنانيكِ

    ************

    تتساقط كلماتكِ فوق أهدابي
    كقطع من الليل
    أو كنتف من ريش النعام
    حين أقراها لا أنام
    أما لفرط سعادتي أكون عاشقا لايضام
    أو لفرط تعاستي مما قرأت من كلام
    وشئ من بخور الذكريات يتسرب لمساماتي
    فينعش الروح ويخضب كفيها بحناء الزهو
    حتى تهب رياح موسمية متغيرة الأتجاه والهدف
    فتبعثر الأحلام وتنفيها ليحل محلها العبث واللهو

    ***************

    معشوقتي
    من أعطاكِ الحق بإهراق دمي
    وكيف تتقافزين بنزق فوق حلمي
    ومن أين أتتكِ جرأة التلاعب بنبضي
    وكتابة أسمكِ بروحي بدل أسمي
    تنغرسين كمخلب عشق فوق صدري
    وتقبليني بشفتيكِ الزهريتين فوق نحري
    لايستهوي الكتابة إلا أليكِ ذاك قلمي
    كيف تجرأتِ على النفاذ لروحي
    لتصبحين عشقي ونزقي وشوقي وأثمي

    *************

    ويحتضر عشقي الشائك
    فوق أطلال ذاكرتي
    أرقبه باسما بأستهزاء
    من فوق أسوار مملكتي
    تلك التي أسرجت بحضرتها الروح
    أهدتك حفنة أستهتار وبعض جروح
    ألفظ أنفاسك الأخيرة أيها العشق
    ومت وأخلع عنك رداء الرق
    ولاتكن يوما من الأرقام ثاني
    أعرف أنك بالهوى عنيد وأناني
    تمتلك قلب يكفيه فخرا عنوانه
    نقش بحروف من الذهب إنساني

    ************

    بقلم
    القيصر وليد

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس أغسطس 16, 2018 2:48 am